الرئيسية احداث منوعة

    وفاة الصحفية التي كشفت اندلاع الحرب العالمية الثانية

    أحداث اليوم -

    - قالت صديقة مقربة من كلير هولينجورث التي كانت صحفية مبتدئة في صحيفة بريطانية عندما نشرت خبر اندلاع الحرب العالمية الثانية عام 1939 إنها توفيت عن عمر يناهز 105 أعوام في هونج كونج.

    وفي أغسطس 1939 سافرت هولنجورث (27 عاماً) وحدها إلى الحدود الألمانية وشاهدت القافلة الأولى من الدبابات الألمانية وهي تتحرك لغزو بولندا.

    وبعد ذلك بثلاثة أيام كانت أول من كتب عن بدء القتال ليس فقط لقراء صحيفة دايلي تلجراف بل أيضاً للسلطات البولندية والبريطانية.

    وقالت كاثي هلبورن فينج وهي صديقتها منذ أكثر من 20 عاماً عبر الهاتف من هونج كونج «توفيت كلير محاطة بعائلتها وأصدقائها والكثير من الرعاية».

    وكان كشف هولنجورث عن قيام الحرب أحد أهم التقارير الإخبارية التي سجلت سبقاً صحفياً في العصر الحديث.

    وقالت هولنجورث في مقابلة مع صحيفة تلجراف عام 2009 «كشفت هذه القصة عندما كنت صغيرة جداً جداً. ذهبت إلى هناك لرعاية اللاجئين والعميان ومن يعانون الصمم وضعف القدرات الذهنية. ولكن أثناء وجودي هناك فجأة باتت الحرب واقعاً».

    وعبرت تارا جوزيف رئيسة نادي المراسلين الأجانب في هونج كونج حيث احتفلت هولنجورث بعيد ميلادها الأخير في أكتوبر عن حزنها لرحيلها.

    وأضافت جوزيف «كانت مصدر إلهام لنا جميعاً وعضواً قيماً في نادينا. كنا سعداء للغاية لاحتفالنا معها بعيد ميلادها الخامس بعد المئة العام الماضي».

    رويترز

     

     

     

     


    [11-01-2017 04:42 PM]

التعليقات

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقاً

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع أحداث اليوم الإخباري بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع أحداث اليوم الإخباري علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :