الرئيسية كواليس

شارك من خلال الواتس اب
    كورونا يؤجل التسوية المالية بين مطيع والحكومة
    عوني مطيع - أرشيفية

    أحداث اليوم -

    أحمد بني هاني - كشف المحامي وصفي أبو رمان، وكيل المتهم الأول بقضية الدخان عوني مطيع، عدم الرد على طلب التسوية المالية التي تقدم بها للإفراج عن موكله قبل نحو شهر بسبب أزمة فيروس كورونا.

    وقال أبو رمان لـ"أحداث اليوم"، إن موكله ما زال بانتظار رد القضاء العسكري على التسوية، مضيفا أن تعطيل المؤسسات إثر أزمة الكورونا تسببت بتأخير الرد عليها أيضا.



    وأضاف أن موكله يعاني من حالة صحية ونفسية سيئة داخل السجن، إذ تعرض إلى ثلاث جلطات في الفترة الأخيرة ونُقل على إثرها إلى مستشفى المدينة الطبية وحالته الصحية معروفة للجميع.

    وأشار أبو رمان إلى تأثر الوضع النفسي للمساجين بسبب الاكتظاظ داخل السجون وانتشار فيروس كورونا في الأردن، واصفا الوضع بالسيء.

    وسجلت الأردن 153 حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد بما فيها حالة الشفاء الوحيدة من الفيروس حتى نهاية يوم الثلاثاء.

    وتقدم محامي مطيع بتسوية مالية تتضمن الإفراج عن موكله بقيمة 35 مليون دينار.

    وبدأت محكمة أمن الدولة النظر في القضية الاقتصادية الأكبر بتاريخ المملكة، آذار 2019، وفي القضية 29 متهمًا، منهم 6 فارون من وجه العدالة.

    واتهمت المحكمة إلى جانب مطيع، مدير عام دائرة الجمارك العامة الأسبق وضاح الحمود الذي أخلي سبيله بكفالة مالية قدرها 100 ألف دينار مع ابقاء منع السفر وشارة الحجز التحفظي على الأموال المنقولة وغير المنقولة.

    وفي القضية أيضًا 24 شركة متهمة، منها 22 شركة يملكها أو مسجلة باسم أو يمثلها 22 من المتهمين في القضية، وشركتان مسجلتان باسم اثنين من شهود إثبات النيابة العامة، وتحتوي القضية على 136 بينة خطية تثبت 21 تهمة مسندة للمتهمين، منها 8 تهم جنايات و13 جنحة.





    [25-03-2020 04:43 PM]
التعليقات حالياً متوقفة من الموقع
عاجل