الرئيسية أحداث دولية

شارك من خلال الواتس اب
    دول تسجل إصابات جديدة بالكورونا
    غرف حجر الكورونا في الصين

    أحداث اليوم - قالت وزارة الصحة والبيئة في العراق الخميس إنها اكتشفت حالة إصابة 6 بفيروس كورونا وهي لشاب عراقي في بغداد عاد إلى البلاد من إيران.

    قال وزير الصحة العراقي الأربعاء إن العراق حظر كل التجمعات العامة ومنع المسافرين من الكويت والبحرين من دخول البلاد، ليرتفع عدد الدول التي وضعت على قائمة منع الدخول إلى 9 في ظل تنامي المخاوف من انتشار فيروس كورونا.

    وقال الوزير في بيان اطلعت عليه رويترز إن المواطنين منعوا أيضا من السفر للدول التسع وهي الصين وإيران واليابان وكوريا الجنوبية وتايلاند وسنغافورة وإيطاليا والبحرين والكويت.

    كما أمر بتعليق الدراسة في المدارس والجامعات وإغلاق دور السينما والمقاهي والنوادي والمنتديات الاجتماعية من 27 فبراير شباط وحتى 7 مارس آذار.

    قال هانز كلوج المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية في أوروبا، الأربعاء، إنّ عدد حالات الإصابة المسجلة بفيروس كورونا المستجدّ قفز إلى 80 ألفا و988 حالة في 33 دولة، إلا أنه لا داعي للفزع بسبب التفشي.

    وأضاف في مؤتمر صحفي فى روما، "لا داعي حقا للذعر"، مشيرا إلى أن معدل الوفيات يبلغ نحو 2%، ويبلغ حاليا 1% في الصين، التي يوجد بها 96.5% من حالات الإصابة على مستوى العالم.

    الكويت

    قال مسؤول في وزارة الصحة الكويتية إن هناك 43 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا حاليا في البلاد.

    وأضاف المسؤول أن جميع الحالات لأشخاص سافروا إلى إيران.

    الصين

    ارتفعت حصيلة الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا في الصين القاريّة الخميس، إلى 2.744 حالة بعدما سجّلت وفاة 29 شخصاً بالفيروس، في أدنى حصيلة وفيات يومية تسجّلها البلاد منذ حوالى شهر.

    وقالت لجنة الصحة الوطنية في تحديثها اليومي للإحصاءات، إنّ عدد الذين أصيبوا بالفيروس حتى اليوم في الصين القاريّة (بدون هونغ كونغ وماكاو) ارتفع إلى حوالى 78.500 شخص بعدما سجّل إصابة 433 شخصاً، الغالبية الساحقة منهم (409) في مقاطعة هوباي، بؤرة الوباء في وسط البلاد.

    وهذه أدنى حصيلة وفيات يومية تسجّل في الصين القارية منذ 29 كانون الثاني/يناير عندما تم الإبلاغ عن 26 حالة وفاة جديدة بالفيروس.

    البحرين

    قالت وزارة الصحة في البحرين على تويتر الأربعاء إن البلاد رصدت 7 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا ليرتفع العدد الإجمالي للإصابات إلى 33 حالة.

    وأضافت أن معظم الحالات الجديدة قادمة من إيران ولم تدخل البحرين.

    أعلنت إدارة شؤون الطيران المدني في البحرين اليوم الأربعاء تمديد تعليق الرحلات الجوية القادمة مطار دبي الدولي والمغادرة منه لمدة 48 ساعة أخرى.

    قطر

    قالت وكالة الأنباء القطرية في حسابها على تويتر إن أمير البلاد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمر الأربعاء بإجلاء المواطنين القطريين والكويتيين من إيران بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.

    إيران

    اعلنت السلطات الايرانية، الأربعاء، فرض قيود على حرية التنقل داخل إيران، بالنسبة إلى الاشخاص المصابين بفيروس كورونا أو المشتبه باصابتهم به.

    وقال وزير الصحة سعيد نمكي في مؤتمر صحافي نقله التلفزيون، "بدل اعلان الحجر الصحي في مدن، سنفرض قيودا على انتقال من يشتبه بانهم اصيبوا بعدوى (الفيروس) او تأكدت اصابتهم به".

    المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية كيانوش جهان بور، اليوم، قال إنّ 19 شخصا إجمالا لقوا حتفهم وأصيب 139 بفيروس كورونا في إيران.

    وشهدت إيران أكبر عدد من الوفيات بسبب الفيروس خارج الصين التي نشأ بها الفيروس في أواخر العام الماضي.

    وأعلن المسؤولون الإيرانيون الأسبوع الماضي عن أول حالات الوفاة والإصابة بالفيروس في إيران، ودفع الارتفاع في الأعداد خلال فترة وجيزة الإيرانيين لانتقاد السلطات على الإنترنت واتهامها بالتستر على الأمر، وهو ما نفاه المسؤولون.

    وأغلقت عدة دول مجاورة لإيران الحدود ومنعت الرحلات الجوية من هناك بسبب المخاوف من الفيروس، الذي قد يلحق الضرر باقتصاد الجمهورية الإسلامية الهش بالفعل.

    إيطاليا

    قال رئيس وكالة الحماية المدنية في إيطاليا اليوم، إنّ رجلا توفي شمال إيطاليا بسبب فيروس كورونا ليرتفع إجمالي عدد الوفيات في إيطاليا إلى 12 بينما زاد عدد الإصابات المؤكدة إلى 376، بارتفاع أكثر من 50 مقارنة مع اليوم السابق.

    وقال أنجيلو بوريلي للصحفيين إن المتوفى 69 عاما.

    وكل الذين لاقوا حتفهم حتى الآن بسبب الفيروس مسنون ومعظمهم كانوا يعانون من مشكلات صحية.

    إستونيا

    أكّدت السلطات الصحية في إستونيا أول حالة إصابة بفيروس كورونا لرجل عاد من إيران.

    ونقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء عن تانيل كييك وزير الشؤون الاجتماعية الإستوني قوله "نتحدث عن مقيم دائم في إستونيا وليس عن مواطن إستوني".

    ونقلت إنترفاكس عن كيك قوله للتلفزيون الإستوني "وفقا لمعلوماتي هو مواطن إيراني".

    البرازيل

    قال مصدر، إنّ فحصا أجرته الحكومة البرازيلية أكد أول حالة إصابة بالفيروس في أميركا اللاتينية، بعدما أشار مستشفى في ساو باولو إلى احتمال انتقال العدوى إلى شخص 61 عاما زار إيطاليا.

    وأحجمت وزارة الصحة البرازيلية عن التعليق على نتيجة الفحص قبل مؤتمر صحفي يُعقد الساعة 11 صباحا بالتوقيت المحلي (1400 بتوقيت غرينتش). واشترط المصدر على الأمر عدم نشر هويته لأن النتائج ليست معلنة بعد.

    وقالت الوزارة في بيان الثلاثاء إنها تفحص حالة مواطن من سكان ساو باولو سافر إلى لومبارديا في شمال إيطاليا من 9 حتى 21 فبراير/شباط، وظهرت عليه أعراض تتفق مع المرض.

    فرنسا

    قالت السلطات الصحية الفرنسية اليوم، إنّ شخصا ثانيا توفي جراء إصابته بفيروس كورونا وإن فحوصا أثبتت إصابة فرنسي سافر إلى منطقة لومبارديا الإيطالية بالفيروس.

    وقال جيروم سالومون مدير وزارة الصحة إن المتوفى 60 عاما، لاقى حتفه بعد نقله إلى مستشفى في باريس في حالة خطرة مساء أمس وإنه كان ثالث حالة إصابة خلال 24 ساعة.

    وسجلت فرنسا حتى الآن 17 حالة إصابة مؤكدة بالفيروس.

    وقال سالومون إن الفرنسي الذي سافر إلى لومبارديا نُقل إلى مستشفى في ستراسبورغ وإن حالته ليست خطيرة.

    وحالة الإصابة الجديدة الثالثة هي لرجل 55 عاما، ويرقد حاليا على أجهزة الإعاشة في أميان بشمال فرنسا.

    اليابان

    نقلت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية عن مصدر بالحكومة قوله إن رجلا في الثمانينيات من العمر توفي في طوكيو اليوم بعد إصابته بالفيروس.

    وذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون أن هذه 3 حالة وفاة باليابان بسبب الفيروس باستثناء من كانوا على متن السفينة السياحية دايموند برنسيس.

    وقالت وزارة الصحة والعمل والرعاية الاجتماعية إنها ستعقد مؤتمرا صحفيا الساعة 1200 بتوقيت غرينتش.

    كوريا الجنوبية

    أعلنت السلطات الصحيّة في كوريا الجنوبية الخميس، أنّها سجّلت خلال الساعات الـ 24 الماضية 334 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ما يرفع الحصيلة الإجمالية للمصابين في البلد إلى حوالى 1600.

    وقال المركز الكوري للسيطرة على الأمراض والوقاية منها في بيان، إنّ إجمالي عدد المصابين في البلاد بلغ 1595 شخصاً، في حين لم تسجّل أي وفاة بالفيروس، ما يعني أنّ حصيلة الوفيات ما زالت 12.

    ووفقاً للمركز الكوري، فإنّ الغالبية العظمى من الإصابات الجديدة أكثر من 80% منها سجّلت في دايغو، المدينة الواقعة في جنوب البلاد والتي تعتبر بؤرة الوباء، وفي مقاطعة غيونغسانغ الشمالية المجاورة لها.

    الجزائر

    أعلنت السلطات الجزائرية الثلاثاء، تسجيل أول إصابة مؤكّدة بفيروس كورونا المستجدّ في البلاد، مشيرة إلى أنّ المصاب هو مواطن إيطالي وصل إلى الجزائر في 17 شباط/فبراير، الجاري وقد وضع في العزل الصحّي.

    وقال وزير الصحة الجزائري عبد الرحمن بن بوزيد في تصريح للتلفزيون الرسمي إنّه "تمّ اليوم تسجيل حالة مؤكّدة، ويتعلّق الأمر بمواطن إيطالي".

    وأضاف "كانا اثنين وأحدهما ظهرت عليه أعراض تشبه أعراض هذا المرض".

    الولايات المتحدة

    قالت المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها الأربعاء إن هناك 6 حالات إصابة إضافية بفيروس كورونا المستجد لمواطنين أمريكيين جرى إجلاؤهم من السفينة السياحية دايموند برنسيس ليرتفع بذلك عدد حالات الإصابة المؤكدة في البلاد إلى 59 أمريكيا.

    وأوضحت المراكز أن بين المصابين 14 حالة داخل البلاد و45 لأشخاص بين من تم إجلاؤهم من السفينة السياحية، التي كانت خاضعة للحجر الصحي قبالة اليابان، ومدينة ووهان في الصين.

    ونبه مسؤولو الصحة في الولايات المتحدة أمس الثلاثاء الأمريكيين إلى البدء في الاستعداد لانتشار فيروس كورونا بعد ظهور إصابات في عدد من البلدان الأخرى.

    وأعلن مسؤول أميركي، أنّ الولايات المتحدة تتوقّع انتشار فيروس كورونا المستجدّ على أراضيها، وهي تشجّع لهذه الغاية كل المدارس والجامعات والمؤسسات والحكومات المحليّة على اعتماد إجراءات وقائية من مثل إلغاء المناسبات العامة.

    وقالت نانسي ميسونييه المسؤولة في المركز الأميركي للسيطرة على الأمراض والوقاية منها للصحافيين "في نهاية المطاف، نتوقّع أن ينتشر الفيروس في هذا البلد".

    وأضافت "السؤال لم يعد حقّاً ما إذا كان سيحدث ذلك، بل متى سيحدث، وكم من الناس في هذا البلد سيكون مرضهم خطراً".

    وتأتي هذه التصريحات العلنية، الأكثر إثارة للقلق من سابقاتها، في وقت يتصاعد فيه الخوف من انتشار الفيروس على نطاق دولي.

    اليونان

    أكدت وزارة الصحة اليونانية اليوم، أول إصابة بفيروس كورونا في البلاد.

    وقال سوتيريس تسيودراس ممثل وزارة الصحة إن المريضة مواطنة يونانية 38 عاما عادت من منطقة شمال إيطاليا.

    الإمارات

    قال مسؤول بالحكومة الإماراتية اليوم، إن الإمارات وهي مركز دولي رئيسي لحركة الطيران، "مستعدة جيدا وجاهزة لمواجهة أسوأ الاحتمالات"، مع انتشار فيروس كورونا في الشرق الأوسط ولديها منشآت كافية لوضع المرضى في الحجر الصحي وفحص الوافدين الجدد.

    وأضاف المسؤول، أنّ من السابق لأوانه حظر التجمعات العامة في الدولة التي تعد مركزا للأعمال والتجارة والسياحة. ومن المقرر أن تستضيف دبي معرض إكسبو 2020 في أكتوبر/تشرين الأول لمدة 6 أشهر.

    ومنذ 28 يناير/كانون الثاني، تأكدت إصابة 13 شخصا بالمرض في الإمارات تعافى 3 منهم.

    وقال المسؤول الإماراتي، "نحن مرتاحون تماما لأننا اتخذنا جميع الخطوات اللازمة لمنع انتشار الفيروس على جميع المستويات، دون دفع البلاد إلى حالة من الذعر غير المبرر".

    روسيا

    قالت تاتيانا جوليكوفا نائبة رئيس الوزراء الروسي اليوم، إنّ موسكو ستعلق رحلات طيران مع كوريا الجنوبية في 1 مارس/آذار، بسبب مخاوف متعلقة بفيروس كورونا، باستثناء تلك التي تسيرها شركتا أيروفلوت وأورورا.

    وقالت جوليكوفا إن روسيا ستوقف إصدار تأشيرات دخول لبعض المواطنين الإيرانيين اعتبارا من 28 فبراير/شباط وتنصح المواطنين بعدم السفر إلى إيطاليا.

    وتابعت: رحلات الطيران القادمة من كوريا الجنوبية وإيران ستُستقبل في صالة خاصة بمطار شيريميتيفو في موسكو.

    وقالت جوليكوفا، إنّ قيودا أخرى متعلقة بانتشار الفيروس كانت، قد أعلنت من قبل ستمدد لشهر آخر حتى 1 أبريل/نيسان.

    كوريا الشمالية

    اتخذت بيونغ يانغ مجموعة واسعة من الإجراءات "الاستثنائية" للوقاية من الفيروس، مثل إذاعة إرشادات النظافة عبر مكبّرات الصوت، وعزل دبلوماسيين في سفاراتهم وتوجيه الإعلام الرسمي أوامر بـ"الطاعة المطلقة".

    وفي الظروف العادية، يفرض النظام الكوري الشمالي الذي تديره سلالة كيم بقبضة من حديد منذ سبعة عقود، تدابير رقابية صارمة جداً على الشعب. وتم تعزيز هذه التدابير لمواجهة الفيروس الذي يثير القلق في شمال شرق آسيا وجميع أنحاء العالم.

    وسارعت السلطات الكورية الشمالية إلى إغلاق الحدود مع الصين وروسيا، وهي استراتيجية عزل يعتبرها الدبلوماسيون والخبراء الأفضل لحماية بلد تُعدّ هياكله الصحية ضعيفة.

    وبات كل شخص يصل إلى كوريا الشمالية يخضع للعزل لمدة 30 يوماً. في الداخل، أطلقت بيونغ يانغ "حملة لمكافحة الفيروس"، حسب ما أوردت وكالة الأنباء الكورية الشمالية، وذلك عبر القيام بزيارات إلى المنازل للتحقق من صحة السكان أو إرسال شاحنات في جولات للتذكير عبر مكبرات للصوت بإرشادات النظافة.

    لبنان

    أكدت وزارة الصحة اللبنانية ثاني حالة إصابة بفيروس كورونا اليوم، قائله: المريضة وضعت في الحجر الصحي بعد العودة من رحلة دينية لإيران.

    وأضافت الوزارة في بيان أن المرأة وصلت لبنان الأسبوع الماضي على متن الرحلة ذاتها التي كانت عليها الحالة الأولى ووضعت في الحجر الصحي بمستشفى في بيروت منذ ظهرت عليها أعراض المرض الاثنين.

    مقدونيا الشمالية

    قال وزير الصحة في مقدونيا الشمالية فينكو فيليبتشه اليوم، إن بلاده رصدت أول حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا وهي لامرأة جاءت من إيطاليا في الآونة الأخيرة.

    وأضاف فيليبتشه، "جاءت نتيجة فحص المريضة إيجابية من حيث إصابتها بفيروس كورونا... إنها أول مريضة في مقدونيا الشمالية يأتي فحصها إيجابيا بهذا الفيروس".

    وقادت المرأة، التي طلبت مساعدة طبية في الصباح الباكر اليوم، سيارة فان من إيطاليا إلى مقدونيا الشمالية. وذكر فيليبتشه أن جميع من كانوا معها بالسيارة يخضعون لفحوص.

    باكستان

    قال وزير الصحة الباكستاني اليوم، إنّ باكستان أكدت رصد أول حالتي إصابة بفيروس كورونا لكن المريضين في حالة "مستقرة".

    وكتب وزير الصحة ظفار ميرزا في تغريدة على تويتر "تخضع الحالتان للرعاية وفقا للبروتوكولات الطبية المتبعة وكلاهما في حالة مستقرة. لا حاجة للذعر الأمور تحت السيطرة".

    وذكر مسؤول إقليمي أن إحدى الحالتين رصدت في كراتشي أكبر مدن باكستان. ولم يتضح بعد أين رصدت الحالة الثانية.

    جورجيا

    قالت وزيرة الصحة في جورجيا الأربعاء إن البلاد سجلت أول حالة إصابة بفيروس كورونا.

    وقال إيكاترينا تيكارادزي إن مواطنا جورجيا كان يسافر من إيران وعبر الحدود من أذربيجان المجاورة.

    وأضافت "نُقل على الفور من نقطة مراقبة حدودية إلى المستشفى".

    فنلندا

    أعلنت السلطات الفنلندية تسجيل ثاني إصابة بفيروس كورونا المستجد في البلاد لدى امرأة سافرت إلى شمال إيطاليا.

    والمرأة الفنلندية "البالغة سن العمل" بحسب وسائل الإعلام المحلية، موجودة حالياً في مستشفى في العاصمة هلسنكي وهي "في حالة جيدة"، وفق ما أكد المعهد الوطني للصحة والرعاية الاجتماعية.

    وأواخر كانون الثاني/يناير، سجل هذا البلد الواقع في شمال أوروبا أول إصابة بفيروس كورونا المستجد، لدى سائحة صينية من ووهان، المدينة التي بدأ منها انتشار الفيروس، كانت مسافرة إلى منطقة لابي في فنلندا.

    وفي ظل تفشي الفيروس في إيطاليا التي يسجل فيها أكبر عدد إصابات في أوروبا حتى الآن، ومع انتشاره في أوروبا، عززت دول كثيرة إجراءات الوقاية والاحتواء.

    ودعت فنلندا مواطنيها إلى توخي "أقصى درجات الحذر" لدى تواجدهم في إيطاليا وإبلاغ قنصليتهم بخطط سفرهم.

    النرويج

    أعلنت السلطات الصحية النرويجية الأربعاء تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا المستجد في البلاد لشخص عاد من الصين الأسبوع الماضي، لكنّها أكدت أن المريض ليس في وضع خطر.

    وصرّحت المسؤولة في المعهد النرويجي للصحة العامة لاين فولد للصحافيين بأن "الشخص ليس مريضا، إنه بصحة جيدة ولا تظهر عليه أي عوارض"، مضيفة "نستبعد أن يكون قد نقل العدوى" لآخرين.

    وأوضح المعهد أن الفحوص المخبرية الروتينية "جاءت إيجابية" وكشفت وجود آثار للفيروس المستجد.

    الأراضي المحتلة


    نصحت الحكومة الإسرائيلية رعاياها الأربعاء، بتجنّب السفر إلى الخارج بهدف الحماية من تفشي فيروس كورونا.

    وفي تعميم نشر في وقت متأخر من ليل الأربعاء، حضّت وزارة الصحّة الإسرائيليين على "عدم التوجّه إلى إيطاليا" حيث بلغت حصيلة الوفيات جراء فيروس كورونا المستجدّ 12 حالة من أصل 400 إصابة.

    وأكدت الوزارة وجود "احتمال كبير أن يكون المرض قد تفشى في دول أوروبية أخرى وفي أنحاء أخرى من العالم، لذا تحضّ وزارة الصحّة المواطنين على إعادة النظر في سفرهم إلى الخارج".

    ونصحت الوزارة الإسرائيليين بـ"ضرورة تجنّب" المشاركة في "مؤتمرات دولية" والسفر للمشاركة في "فاعليات دينية يجتمع فيها أشخاص من مختلف الدول"، وذلك في تعميم تصدّر ليلاً عناوين المواقع الإخبارية الإسرائيلية على شبكة الإنترنت.





    [27-02-2020 09:53 AM]
التعليقات حالياً متوقفة من الموقع
عاجل