الرئيسية بالعامية

شارك من خلال الواتس اب
    الخلايلة الوزير الإنسان

    أحداث اليوم - كتب الدكتور رائد محمد بطيحة - قال صلى الله عليه وسلم : " مَثَلُ الْمُؤْمِنِينَ فِي تَوَادِّهِمْ، وَتَرَاحُمِهِمْ، كَمَثَلِ الْجَسَدِ الْوَاحِدِ، إِذَا اشْتَكَى عُضْوٌ مِنْهُ تَدَاعَى لَهُ سَائِرُ الْأَعْضَاءِ بِالْحُمَّى، وَالسَّهَرِ.

    يعيش موظف الاوقاف وهو مرابط في بيت من بيوت الله فهو صاحب السر الخفي فهو النقي الذي لا يطلب الاجر الا من الله فهو يتوكل على الله فهو محبوس على رعاية بيوت الله وهو المحروم من المشاركة في كثير من المناسبات الاجتماعية مع أن الاصل ان يكون وهو قائد الحي أن يكون على رأسها والعضو الفعال فيها .

    ونحن في الاردن نرى كيف هي المؤسسة العسكرية دائما تضرب اروع الامثلة في التواصل فيما بين افرادها وهي من ترعى هذه الألفة ما بين افرادها فاذا ما حدثت مناسبة ما فإننا نجد افراد القوات المسلحة يهبون للوقوف مع زميلهم هذا العضو من جسدهم الواحد سوأ كان هذا الامر فرحا او ترحا .

    ونرى كيف يتم التواصل والتنسيق فيما بين افراد هذه المؤسسات للتخفيف عن اخيهم فيما اصابه او التخفيف عن أهله إن كان هو المتوفى فتشعر انهم عائلة واحدة انطبق عليهم حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم .

    واما الموظف في وزارة الاوقاف فلم يعتد أن يجد من يقف معه في مناسباته الا اذا كانت تربطه علاقات شخصيه بذلك الفرد من هذه المؤسسة الدينية التي هي اولى الناس بهذا الامر فموظفيها هم حملة الامانة الشرعية فهم ورثة الانبياء وهم العلماء المبلغين عن رسول الله صلى عليه وسلم هذا الدين .

    وقبل ايام توفي زميل لنا في منطقة عنبه في منطقة المزار الشمالي وهذا الاخ هو روحي الجوارنه أمام مشرف وعلى غير العادة اثبت معالي وزير الأوقاف بما لا يدعوا الى والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور محمد الخلايلة الشك اننا في مرحلة جديدة يتجلى فيها الشعور الانساني اننا في وزارة الاوقاف جسد واحد فقد تجلى هذا الامر بابها صورة عندما راينا معالي الوزير الاكرم يشارك آل الجوارنه الكرام بالتعزية ولم يكن يدور في خلد اي منا ان يقوم راس الهرم في وزارتنا على غير ما اعتدنا عليه للأسف أن يحضر معالي الوزير شخصيا لتقديم واجب العزاء بأحد افراد رعيته فكلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته .

    انها لفتة انسانية تستحق الشكر والثناء واتمنى ان تتكرر وان يكون هذا منهجا تسير عليه وزارة الاوقاف في مستقبل الايام

    فبارك الله بمن سن سنة حسنة حتى يكون له اجرها واجر من سار بها الى يوم الدين .

    والحمد لله رب العالمين





    [15-01-2020 08:30 PM]
التعليقات حالياً متوقفة من الموقع