الرئيسية احداث فنية

شارك من خلال الواتس اب
    عمرو يوسف يقف على فشل محمد رمضان

    أحداث اليوم - -
    اختار عمرو يوسف ومحمّد رمضان أن يقدّما الدراما الصعيدية هذا الموسم، ما وضعهما فى مقارنة إجبارية عند الجمهور.
    وبمجرد عرض الحلقات الأولى من أعمالهم الرمضانية سواء مسلسل طايع بطولة عمرو يوسف أو نسر الصعيد بطولة محمد رمضان، حتى تعرضا لهجوم من أهل الصعيد سواء على شكل البطل أو لهجته المختلفة عن أهل الصعيد أو العادات والتقاليد الصعيدية.


    ملامح عمرو يوسف

    ولأن ملامح عمرو يوسف تبدو غربية، فيغلب على عينيه اللون الأخضر وبشرته فاتحة اللون، ما يجعله أقرب إلى الغرب منه إلى أهل الصعيد، فهو منذ إعلان موافقته على المشاركة في مسلسل صعيدي تعرّض لهجوم كبير بسبب شكله الخارجي، ولكن بمجرّد عرض الحلقات الأولى للمسلسل تعلّق الجمهور بشخصية طايع التي يقدّمها ضمن أحداثه، خاصة لوجود قصّة حب قويّة جمعته مع البطلة صبا مبارك بدور 'مهجة'.


    ويقول كاتب المسلسل محمد دياب في تصريحاته الخاصة لنواعم حول اختياره عمرو يوسف للدور إن هناك الكثير من أهل الصعيد ملامحهم تشبه عمرو يوسف؛ فليس كل الصعايدة ذوي بشرة سمراء وملامح حادة ومن الطبيعي أن يواجه أي عمل بعض الانتقادات في بداية عرضه، ويضيف أن عدد متابعي المسلسل في تزايد مستمرّ خاصة حلقة موت مهجة التي لاقت رواجاً لافتاً على تويتر، ما يدل على نجاحه.


    هزيمة محمد رمضان

    لم يحتلّ محمد رمضان قمّة السباق الرمضاني للمرة الأولى، على مدار أعماله الدرامية سواء من خلال 'ابن حلال' أو 'الأسطورة'، ومنذ عرض الحلقة الأولى من المسلسل واجه الكثير من الانتقادات إما بسبب الأخطاء الإخراجية أو التقنية أو بسبب لهجة أبطال المسلسل المختلفة عن لهجة أهل الصعيد كثيراً.

    وعلّق الناقد طارق الشناوي على مسلسل 'نسر الصعيد' بأنه يعتمد على نجومية محمد رمضان ويحمّله مسؤولية إيصال العمل إلى أكبر شريحة ممكنة من الجمهور ولا سيّما أنه يتمتع بجماهيرية واسعة، بينما المسلسل على المستوى الإخراجي والدرامي وقع في العديد من المشاكل الفنية، بحيث إن المخرج ياسر سامي ليس لديه الخبرة الكافية لتقديم عمل درامي قوي ترتكز قصته في المقام الأول على تقديم تحيّة لرجال شرطة مكافحة الإرهاب، بالإضافة الى الكثير من مشاهد المط والتطويل غير المبرّر لاستكمال 30 حلقة، مشيراً الى أن مسلسل 'طايع' لعمرو يوسف يكسب المقارنة مع مسلسل 'نسر الصعيد' لمحمد رمضان.





    [09-06-2018 01:17 PM]
التعليقات حالياً متوقفة من الموقع