الرئيسية احداث اقتصادية

شارك من خلال الواتس اب
    أخفى الـ"بيتكوين" تحت جلده .. كيف ولماذا؟

    أحداث اليوم -

    لجأ شاب هولندي مولع بالعملات الرقمية الى تخزين رصيده من الـ"بيتكوين" تحت جلده حتى لا يتمكن القراصنة من الوصول اليه، وحتى يحميه من الضياع.

    وبحسب تقرير موقع "سي إن بي سي" الأميركي، إن الشاب الهولندي مارتين ويسمايغر، الذي يعمل مديراً للتسويق في شركة "جنرال بايتس"، قام مؤخراً بتخزين محفظته من البيتكوين في رقائق وضعها تحت جلده من أجل الحفاظ عليها في مكان آمن على مدار الساعة.

    ويقول التقرير إن القيمة المرتفعة لعملة "بيتكوين" تزيد من احتمال تعرضها للقرصنة والسرقة.

    ووفق الأبحاث التي أجرتها شركة "تشاين أناليسيس" للأدلة الجنائية الرقمية فإنه ما بين 17% إلى 23% من مجموع "بيتكوين" المتداول في العالم يُفقد إلى الأبد.

    ويقول ويسمايغر أن تلك الرقائق تمثل أيضا طريقة خالية من المتاعب لاستخدام "بيتكوين" باعتبارها جهاز تخزين أكثر أمنا من المحفظة الرقمية، كما تمكن ويسمايغر من إجراء عمليات الشراء بتحريك اليد فقط، وتخزين كلمة المرور الخاصة به على الرقاقة نفسها، بدلا من كتابتها على ورقة قد تصل إلى الشخص الخطأ، خاصة وأنه يصعب اختراق هذه الرقائق.

    وبحسب التقرير، فان ويسمايغر كان يرغب في هذه الرقاقة منذ أن بدأ في شراء "بيتكوين" سنة 2010، ويتابع ويسمايجر: "أستطيع أن أخبركم بكل ثقة أن أكثر عملات بيتكوين التي امتلكتها قد فقدتها بسبب الاختراق والسرقات والمبادلات الخاطئة وبعض المشاكل الأخرى. ولو تحصلت على هذه الرقاقة سنة 2010 لربما أصبحت رجلا غنيا الآن".

    وكان ويسمايغر قد دفع لأحد فناني ثقب الجسم نحو 75 دولارا لحقن الرقاقة الالكترونية في كلتا يديه في الجزء الممتلئ لحماً، وتحديدا تحت جلده بين الإبهام والسبابة، فيما أكد ويسمايجر أن عملية الحقن استغرقت بضع ثوان فقط، حيث أحدث فنان في ثقب الجسم مساحة بين الجلد والأنسجة العضلية، وأنشأ مكانا خاليا بمساحة 10 مليمترات تقريبا وحقن الرقاقة فيه.

    (العربية)





    [15-04-2018 03:57 PM]
التعليقات حالياً متوقفة من الموقع