الرئيسية احداث منوعة

شارك من خلال الواتس اب
    لن تصدّقوا ماذا يفعلون بالنساء في هذه القبائل لكي لا يخطفهن الملك!

    أحداث اليوم -

    زار مصور بريطاني مجموعة من القبائل في القرى النائية البعيدة في مينمار، والتقط صوراً نادرة، لحياة هذه القبائل، التي كان بعضها يلجأ في الماضي إلى تشويه وجوه النساء لحمايتهن من الاختطاف.

    والتقط المصور دان أودونيل صوراً نادرة، لآخر نساء قبيلة تشين في مينمار اللواتي لا زلن على قيد الحياة، وقد ظهرت آثار الوشم بوضوح على وجوههن، حيث تغطي الوشوم كامل الوجه، وهي حيلة قديمة، استخدمها سكان القبيلة، لمنع تعرض نسائها للاختطاف على يد ملك البلاد، بحسب صحيفة "دايلي ميل" البريطانية.

    وعاد أودونيل للتو إلى اسكتلندا، بعد رحلة استمرت لمدة عامين، زار فيها دولة تعد من الأكثر اضطراباً في العالم، وقام خلال زيارته أيضاً بتصوير قبائل البالونغ والشان، التي استقرت في جبال ولاية شان شمال شرقي البلاد.

    وتحدث أودونيل عن قبيلة تشين "تقول الأساطير في تشين إن ملك مينمار زار المنطقة، واختطف بعض نساء القبيلة، اللواتي يُعتقد أنهن الأجمل في البلاد. ولمنع تكرار عمليات الاختطاف، بدأت نساء القبيلة بوشم وجوههن باستخدام أشواك حادة، وأوراق بعض أنواع الأشجار للحصول على اللون المطلوب".

    وأضاف أودونيل "هناك ستة فروع مختلفة لقبيلة تشين، ولكل منها تصميم خاص للوشم المستخدم لتغطية الوجه بأكمله، ويصل في بعض الأحيان إلى الرقبة. وقد حظرت الحكومة البورمية هذا التقليد منذ الستينات من القرن الماضي، لذلك فالنساء اللواتي تم تصويرهن، هن آخر من تبقى على قيد الحياة مع هذه الوشوم".





    [11-01-2018 12:25 PM]
التعليقات حالياً متوقفة من الموقع